فضيلة الدكتور سامي الخليل
فقد تشرفت بزيارة دار الحديث المصرية بالقاهرة وهي دار حديثة الإنشاء واستقبلنا فيها فضيلة الشيخ مازن السرساوي وأطلعنا على ما سرنا كثيرا من مناهج واستعداد لتدريس طلبة العلم وأعتقد إن شاء الله أن مثل هذه الدار ستكون منبرا من منابر العلم تنشر الخير وتنشر السنة المطهرة في ربوع مصر ونحن إن شاء الله نعول عليها كثيرا في نشر علم الحديث الشريف ودراسته وتعريف عموم الأمة بسنة نبيها صلى الله عليه وسلم
الرئيسية | عن الدار | اربط موقعك بنا | خريطة الموقع
Alternate Text